مؤسس فرقة الإنكشارية العسكرية هو الحل ؟ .. نقدم لكم عبر موقعنا الالكتروني حلول لجميع الاسئلة ضمن مادة التاريخ لجميع الطلاب ولجميع المراحل التعليمية في المملكة العربية السعودية، حيث نقدم الإجابات على الأسئلة لجميع الطلاب في جميع المدراس الحكومية والخاصة.

مؤسس فرقة الإنكشارية العسكرية هو

يعتبر السلطان أورخان غازي بن عثمان بن أرطغرل ثاني سلاطين بني عثمان ومؤسس الجيش العثماني، حيث استطاع القضاء على نفوذ البيزنطيين في بلاد آسيا الصغرى المعروفة الآن بتركيا. كما بدأت بعهده الفتوحات الإسلامية في شرق القارة الأوروبية، ومن أهم أعمال السلطان أورخان غازي بن عثمان تأسيس هذه الفرقة.

معلومات عن الإنكشارية

تأسست فرقة الإنكشارية خلال عهد السلطان مراد الأول بين عامي 1362 – 1389 ميلادي، وكان لهم تنظيم خاص يتميز بشاراتهم ورتبهم وثكناتهم العسكرية والامتيازات الممنوحة لهم، فقد كانوا أقوى فرق الجيش العثماني وأكثرها نفوذًا. أفراد هذه الفرقة هم من أسرى الحروب الذين يفصلون عن ذويهم ويربون تربية إسلامية، وتكون الحروب هي صنعتهم الوحيدة. والجدير بالذكر أن اللفظ الصحيح للكلمة هو “ينيجاري” التي تكتب بالتركية “يكني جاري”، لكن لم يدرك الأزهريون أن الكاف لا تلفظ فكانوا يلفظونها إنكشاري. تطور مع مرور الوقت أسلوب جمع أفراد الإنكشارية عند السلاطين العثمانيين، فقد أصبحوا يجندون الشباب من الأسر المسيحية وفقًا لمبدأ التجنيد المعروف بالدوشرمه الذي يجري كل سنة أو عدة سنوات، ويتم خلالها جمع ما يقارب 8000 إلى 12000 عنصر جديد.

معلومات الإنكشاريون في نهاية القرن 17 وبداية القرن 18

منعت الدولة العثمانية أفراد الإنكشارية من الاتصال بأقاربهم، كما فرضت عليهم العيش في ثكنات خلال فترات السلم، وخصصت لكل “أورطة” من الإنكشارية شارة خاصة توضع على أبواب ثكناتها، حيث أشاد المؤرخون الغربيون بأهمية وقوة هذه الفرقة، حيث اعتمدت عليها الدولة العثمانية في معظم الفتوحات، كما اعتمد مستقبل ومصير الدولة العثمانية على الإنكشارية بشكل كبير، لكن تحولت هذه الأهمية إلى مركز قوة أثر سلبًا على سلام الدولة العثمانية، إذ عرضها للكثير من القلاقل والفتن نتيجة تدخل زعماء الإنكشارية بشؤون الدولة، كما أنه وفي صباح اليوم التاسع من شهر ذي القعدة عام 1240 هجري خرجت قوات السلطان إلى ميدان الخيل بإسطنبول الذي احتشدت فيه فيالق الإنكشارية، حيث أحاط رجال المدفعية بالميدان ووجهوا مدافعهم على الإنكشارية وقتلوا أكثر من ستة آلاف جندي إنكشاري، ليصدر السلطان محمود الثاني في اليوم التالي لهذه المعركة قرارًا يقضي بإلغاء فيالق الإنكشارية بشكل كامل.

الإجابة الصحيحة على السؤال هي:

السلطان أورخان غازي بن عثمان بن أرطغرل ثاني سلاطين بني عثمان ومؤسس الجيش العثماني كانت هذه هي الإجابة الصحيحة على سؤال مؤسس فرقة الإنكشارية العسكرية هو