تعرف علي سبب منع صحفيين مغاربة من تغطية الألعاب المتوسطية في وهران، فقد تقرر منذ ايام أن تقام المسابقة الدولية متعددة الرياضات القادمة في وهران ، الجزائر ، في الفترة من 25 يونيو إلى 5 يوليو 2022 أعلنت الجمعية العامة للجنة الدولية لألعاب البحر الأبيض المتوسط ​​في بيسكارا ، إيطاليا ، في 15 أغسطس 2015 ، أن وهران هي المدينة المضيفة للحدث بعد التغلب على صفاقس في تونس.

هذا وستستضيف مدينة وهران الجزائرية المنافسة (51-17) نظرًا لوباء الفيروس التاجي الذي أوقف التقويم الأولمبي ، ستقام هذه الألعاب ، التي كان من المقرر أصلاً إجراؤها في صيف عام 2021 ، في الفترة من 25 يونيو إلى 5 يوليو 2022 قبل البدء في تشييد المرفق الأولمبي الجديد في بلدية بئر الجير بولاية وهران ، والتي تم اختيارها لاستضافة الحدث ،

المدينة المستضيفة لفعاليات الالعاب المتوسطية

تم الإعلان عن العرض الرسمي لمدينة وهران لاستضافة ألعاب البحر الأبيض المتوسط ​​في عام 2021 وبعد دورة 1975.

  • رشحت الجزائر لاستضافة كأس إفريقيا للأمم وكأس إفريقيا للأمم للمحليين.
  • في إطار جهود السلطات العامة لتطوير الرياضة بشكل عام واستعادة مكانة الجزائر في العالم.
  • لا سيما في استضافة المسابقات الإقليمية والدولية وكانت مدينة وهران من بين المدن المرشحة في كلا الملفين.

سبب منع صحفيين مغاربة من تغطية الألعاب المتوسطية في وهران

وعن سبب منع صحفيين مغاربة من تغطية الألعاب المتوسطية في وهران، فانه قد كشفت اليوم النقابة الوطنية للصحافة المغربية أنه “تمت متابعتها بدهشة كبيرة لما تعرضت له مجموعة من الصحفيين والصحفيات المغربيات في مطار وهران الجزائري من مضايقات واستفزازات حرة ومعاملة تهين كرامتهن” من جانب الاجهزة الامنية الجزائرية بدءا من التحقيقات ذات الطابع الاستخباري مرورا بالاعتقال بالمطار في ظروف قاسية لمدة تزيد عن اسبوعين ” وتابعت النقابة “لا مبرر لهذا السلوك المشين الذي يكشف عن خلفيات سياسية كريهة.