ما حقيقة وفاة محمد عساف ؟ .. ننشر لكم عبر موقعنا الالكتروني حقيقة وفاة الفنانة الفلسطيني محمد عساف برصاص جيش الاحتلال في مدينة نابلس أثناء تواجده هناك لأحياء احد الحفلات، بعد الأخبار التي انتشرت عبر الانترنت والتي تفيد بوفاة الفنان الفلسطيني.

حقيقة وفاة محمد عساف

وفي التفاصيل فقد أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية رسميا بالأمس عن وفاة محمد حسن محمد عساف البالغ من العمر 34 عاما الذي استشهد برصاص جنود جيش الاحتلال الصهيوني أمس بنابلس، وكان خبر وفاة محمد عساف قد انتشر بسرعة البرق بين المواقع ووكالات الأنباء المختلفة الأمر الذي اقلق محبي الفنان الفلسطيني المعروف محمد عساف قد انتابهم الحزن عليه لكن الأمر قد اختلط عليهم بعد ما تأكد أن الجميع ان الفنان محمد عساف بخير وبصحة جيدة لكن تشابه في الأسماء فقط . والذي استشهد بالأمس في نابلس ليس محمد عساف الفنان الفلسطيني المعروف لكنه مواطن فلسطيني ليس له علاقة بالفن وهو تشابه بالأسماء فقط.

من هو محمد عساف ؟

إن مغني فلسطيني. وهو الفائز بالموسم الثاني من برنامج “Arab Idol”.

قدم العديد من الأغاني المنفردة والكليبات، منها: “علي الكوفية”، “ياحلالي يامالي”، “ما وحشناك”، “كفاية تندم”، “راجعين يا وطن”، “لوين بروح”، “ورد الأصايل”، “عالومة عالومة”، “راني”، “مكانك خالي”، “دلع دلعونا”، “فلسطين أنتِ الروح”، “مرايتك”.

من ألبوماته: “الغربة” عام 2013، “عساف” عام 2014، “ما وحشناك” عام 2017.

شارك عساف في افتتاحية “كأس العالم 2014” من خلال أغنية “يلا يلا”، كما شارك في أوبريت “عناقيد الضياء”، وهو أوبريت فني مسرحي عن تاريخ الإسلام.

نال عدة جوائز، منها: “موريكس دور” عن فئة أفضل فنان عربي صاعد، و”جائزة إم تي في” كأفضل فنان في الشرق الأوسط، وجائزة “BAMA” عن فئة أفضل فنان جديد في الشرق الأوسط.

اختارته وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأوسط “الأونروا” ليكون سفيراً للنوايا الحسنة، وذلك في يونيو (حزيران) 2013، كما صُنف ضمن “قائمة المبدعين الشباب الأكثر تأثيراً تحت سن 30 عاماً” حسب “فوربس الشرق الأوسط”.