الرئيسية / اخبار الباشا / رامي فؤاد مخزومي سني أم شيعي

رامي فؤاد مخزومي سني أم شيعي

رامي فؤاد مخزومي سني أم شيعي، بعد ان ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية بخبر وفاة الرجل الطيب والحبيب رامس مخزومي، سارع الكثير من محبيه لمعرفة تفاصيل اخري عن حياته، لذلك نود ان نطلكم علي ان حرامي فؤاد مخزومي سني أم شيعي.

وفي بداية مقالنا نود ان نقدم لكم تعريف ونبذه عن حياه هذا الرجل، حيث ويعتبر رامي هو أحد أشهر الشخصيات السياسية في لبنان، كما أنه يعتبر من رجال الأعمال المهمين والبارزين في البلاد، ولد رامي فؤاد في مدينة بيروت في العام 1982، ويبلغ من العمر 40 عاماً، درس رامي مخزومي تخصص إدارة الأعمال في الجامعة الأمريكية في بيروت وتخرج من هذا التخصص حاصلاً على شهادة البكالوريوس ليعمل فيما بعد في الشركات التي يملكها والدة، بالاضافة الا ان يعمل في السنوات الأخيرة رئيساً تنفيذياً لهذه الشركات التي تعتبر من اكبر شركات لبنان.

ما هو سبب وفاة رامي فؤاد مخزومي

وعن سبب وفاته المفاجأة اليوم فانه قد توفي صباح هذا اليوم بعد أن نقل إلى المستشفى الأهلي في بيروت، حيث عانى رامي فؤاد من ازمة صحية آلمت به، ما اضطر عائلته إلى نقله بأسرع وقت إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم، وقد أكد الأطباء أن المريض وصل الى المستشفى بحالة صحية صعبة، مما دعاهم إلى نقله إلى غرف الإنعاش لإجراء عملية جراحية عاجلة له

رامي فؤاد مخزومي سني أم شيعي

وعن رامي فؤاد مخزومي سني أم شيعي، فانه ينتمي للديانة السنية في لبنان والجدير بالذكر انه قد توفي رامي أثناء إجراء هذه العملية، أما بخصوص أسباب الوفاة فقد أكد الأطباء أنه قد تعرض إلى ضغط كبير في الأوعية الدموية مما أدى إلى انفجارها ووفاته اثناء اجراء العملية له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.